الجنون فنون
شفت قدر ديناالحنيف
معلومات المدون:
الإسم : vetal007
البلد : السعودية
(اعرض صفحتي)


معاشرة المحارم

أنجب 4 أطفال من أخته ويرفض تجريم زنا المحارم



 



 

للوهلة الأولى تبدو الصورة مثالية.. الأب يسند زوجته الراقدة في الفراش لاستعادة عافيتها
بعدما وضعت طفلا في ظل زواج مفعم بالهدوء والرومانسية.


 


 

. لكن الألمانيين باتريك شتوبيج (30 عاما) وسوزان كارولفيسكي (22 عاما)
لا يجمعهما عقد زواج، ليس هذا فحسب.. إنهما أخوان لأم واحدة، يجمعهما دم واحد
وعلاقة جنسية (زنا محارم) مستمرة منذ خمس سنوات وأسفرت عن أربعة أطفال.


 

ومع ولادة الطفل الرابع، ثار جدل حاد بالمجتمع الألماني حول جريمة "زنا المحارم"،
حيث تعالت دعوات لإلغاء عقوبته من قانون العقوبات باعتباره من "بقايا فكر
العصور الوسطى". فيما دافع آخرون عن العقوبة؛ لأن إلغاءها سيؤدي
إلى كارثة اجتماعية خطيرة .


 



بدأت القصة بوالدة الشقيقين التي رزقت بثمانية أطفال، فأودعت باتريك وهو ابن



 

3 سنوات إحدى دور الرعاية، رغبة منها في تخفيف الأعباء الناجمة عن هذا


 

العدد الكبير من الأطفال. وعندما تجاوز باتريك العشرين من عمره، وتحديدا


 

في عام 2000، ترك أسرته بالتبني وبدأ البحث عن أمه الحقيقية،
وبالفعل وصل إليها وتعرف هناك على شقيقته سوزان .


 



وبعد وفاة الأم فجأة بدأت العلاقة الجنسية بين الشقيقين في 2002،



 

وكان باتريك يبلغ من العمر آنذاك 24 عاما، فيما كانت أخته سوزان تبلغ 16 عاما،


 

ونتج عن هذه العلاقة الطفل إيريك (4 سنوات وهو معاق)، ثم تبعه ثلاثة أطفال


 

، سارة (4 سنوات، وهي أيضا معاقة) ونانسي (3 سنوات) وصوفيا (سنة واحدة).


وصل أمر الشقيقين باتريك وسوزان إلى ساحات القضاء الألماني الذي وقع على



 

الأول أحكاما بتهمة إقامة علاقة جنسية مع شقيقته، تراوحت ما بين سنة مع إيقاف


 

التنفيذ و13 شهرا مع النفاذ، وآخرها حكم معلق منذ عام 2005


 

ولم ينفذ حتى الآن .


 



طفل خامس


 

وبعد دخول باتريك السجن لقضاء عقوبة 13 شهرًا، لم تضيع سوزان وقتا كبيرا فى انتظارة حيث سارعت بإقامة علاقة
مع رجل أخر نتج عنها طفلة خامسة تدعى سافيرا




 

، تقيم مع أبيها (غير الشرعي) الآن .



وسوزان، برغم إنجابها خمسة أبناء سفاحا، منهم أربعة من أخيها،



 

لا تشعر بالذنب تجاه أحد، وفق حديث مع صحيفة ألمانية منسوب لها .



أما باتريك فأرجع سبب إقدامه وشقيقته على إقامة علاقة جنسية أسفرت عن



 

أربعة أطفال إلى ظروف انفصالهما عن بعض منذ الصغر، حين أودعته والدته


 

إحدى دور الرعاية، فقال: "لو لم يفصلونا عن بعضنا البعض منذ الصغر لما أتى


 

كل هؤلاء الأطفال".




يذكر أن إدارة شئون النشء الألمانية قد ضمت ثلاثة أطفال إليها لرعايتهم،



 

بينما أبقت الطفلة الصغرى (صوفيا) في رعاية الشقيقين .

(2) تعليقات


Add a Comment

اضيف في 27 مارس, 2007 04:27 ص , من قبل رماني زماني
من المملكة العربية السعودية

الحمد لله الذي اعزنا بالسلام

شي محزن والله لايبلاناا

شكرا لك

www.gorbatalro0o7.com


اضيف في 02 يونيو, 2007 08:35 م , من قبل عاشق المطر
من المملكة العربية السعودية

الحمدلله رب العالمين الذي بين لنا الحلال والحرام واعزنا بالاسلام ونحن له عابدين مستسلمين راكعين ساجدين
انه ابن زنا والدول الغربية قائمة على هذا المنوال من نشأتها وليس غريبا عليهم لانهم ابناء حرام كلهم
مشكورة على الموضوع
اخوك عاشق المطر




Add a Comment

<<Home